منتديات دمعة محب
اهلا وسهلا بك ايها الزائر الكريم
معلوماتنا تفيد بانك غير مسجل لدينا
اذا كانت هذه زيارتك الاولى للمنتدى
نرجو منك التسجيل والمساهمة.
اما اذا كنت مسجل مسبقا يرجى التفضل بالدخول
وتسجيل معلوماتك

مع تحيات ادارة منتديات دمعة محب
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» معنى اسم اسيل
الأربعاء أغسطس 18, 2010 3:12 am من طرف همس الغرام

» معنى اسم اية
الأربعاء أغسطس 18, 2010 3:10 am من طرف همس الغرام

» معنى اسم اسماء
الأربعاء أغسطس 18, 2010 3:06 am من طرف همس الغرام

» وصفات لتطويل الشعر وتنعيمه
الأربعاء أغسطس 18, 2010 2:56 am من طرف همس الغرام

» وصفات لتسمين الوجه
الأربعاء أغسطس 18, 2010 2:45 am من طرف همس الغرام

»  تعرف على شخصيتك من لونك
الإثنين أغسطس 16, 2010 10:01 pm من طرف همس الغرام

» اعرف شخصيتك من لونك المفضل
الإثنين أغسطس 16, 2010 9:39 pm من طرف همس الغرام

» معنى اسم سارة
الإثنين أغسطس 16, 2010 7:43 pm من طرف همس الغرام

» معنى اسم اسراء
الإثنين أغسطس 16, 2010 7:40 pm من طرف همس الغرام

سحابة الكلمات الدلالية


أب يدخل شاب على ابنته وهي تستحم؟؟!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أب يدخل شاب على ابنته وهي تستحم؟؟!!

مُساهمة  الامبراطور في الأربعاء أغسطس 04, 2010 11:24 pm

بسمه تعالى
في إحدى الليالي الدامية كانت قوات الإحتلال تطارد شابا فلسطينيا وكانوا يطلقون النار عليه

بقصد قتله، فحار هذا الشاب إلى أين يذهب، فطرق أحد الأبواب، ففتح الأب الباب ، فأخبره هذا

الشاب بأنه ملاحق ، فقال الرجل: أدخل وإئتمن، فدخل الشاب ولكن بعد دقائق معدودة سمع طرقا

عنيفا على الباب وصوتا من الخارج يصيح "إفتح الباب وإلا بفجروا" فحار الأب أن يخبئ الشاب

خوفا من أن يقتلوه، وكانت له إبنة صبية تأخذ حماما، فقال الرجل للشاب : أدخل الحمام ، فرفض

الشاب بقوة الدخول وقال: سأخرج إليهم ، فدفعه الرجل إلى داخل الحمام وأغلق الباب، ومن ثم

ذهب ليفتح الاباب للجنود، فدخل المحتلون وقاموا بتفتيش البيت بكل غرفه، ولما يئسوا من أن يجدوا

ضالتهم جروا ذيولهم وخرجوا خائبين، فخرج الشاب من الحمام وقد عجز لسانه عن الشكر والنطق

إمتنانا لصنيع هذا الأب، وشكره بدموع عينيه التي فاضت عندما كان يقبل يد هذا الرجل وخرج.وفي اليوم التالي جاء الشاب برفقة والديه طالبا يد هذه الفتاة، فكان جواب الأب أنه لا يريد أن

يربط مصير إبنته برجل لمجرد الشكر وشعوره بالإمتنان، فكان جواب الشاب مذهلا حيث قال:


" والله يا عم، لقد رأيت في منامي إبنتك محاطة بنساء بالثياب البيض، وهي تأتي إلي مسرعة

فوضعت يدي بيدها فخرج من بين أيدينا ورقة بيضاء مكتوب عليها ((الطيبون للطيبات)) "

فلما سمع الأب هذا الكلام دمعت عيناه وقال للشاب لبيك يا ولدي هذه إبنتي زوجا لك وكان مهرها ليرة ذهبية واحدة.

وها هما لغاية الآن يعيشون حياة جميلة ملؤها الحب عنوانها الإخلاص ورزقوا بمحمد وخولة.

من الممكن عندما قرأتم العنوان دار في خاطركم إلى أين وصلت حقارة هذا الأب
ولكن الآن بعد قرائتكم لهذه القصة ما رأيكم بهذا الأب وبماذا تحكمون عليه
إلى الآن لا أجد له حكما
عندي.....
avatar
الامبراطور
نائب المدير

ذكر الاسد عدد المساهمات : 130
نقاط : 2999
تاريخ التسجيل : 02/08/2010
العمر : 26

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى